منتدي صور حلوة  

الانتقال للخلف   منتدي صور حلوة > عام > اسلاميات 2014 - خطب اسلامية

اسلاميات 2014 - خطب اسلامية جميع الاسلاميات , خطب اسلامية , ادعيه اسلامية , ادعيه مكتوبة , سور القران مكتوبة

خطبة الجمعة قصيرة

خطبة الجمعة قصيرة 2014 ، تحميل خطبه الجمعه طويله 2014 خطبة للعلامة السعدي في الحث على الصبر الحمد لله الذي وعد الصابرين أجرهم بغير

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع
  #1  
قديم 01-27-2014, 07:35 AM
Administrator
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
المشاركات: 741
افتراضي خطبة الجمعة قصيرة


خطبة الجمعة قصيرة 2014 ، تحميل خطبه الجمعه طويله 2014






خطبة الجمعة قصيرة img_1390808111_647.jpg




خطبة للعلامة السعدي في الحث على الصبر


الحمد لله الذي وعد الصابرين أجرهم بغير حساب ،وجعل لهم العواقب الجميلة في هذه الدنيا ويوم المآب ،وأشهد أن لا إله إلا الله،وحده لا شريك له ،الرحيم التواب ،الكريم الودود الوهاب ،وأشهد أن محمدًا عبده ورسوله ،الذي أنزل عليه الحكمة وفضل الخطاب ،اللهم صلّ على محمد وآله وأصحابه صفوة الصفوة ولبّ اللباب وسلّم تسليمًا .


أما بعد : أيها الناس ،اتقوا الله تعالى ، واعلموا أن الصبر من الإيمان، بمنزلة الرأس من الجثمان ،فمن لا صبر له فليس له يقين ولا إيمان؛وقد أمر الله بالاستعانة بالصبر والصلاة على جميع الأمور ،وأخبر أن الصابرين لهم الدرجات العالية والخير والأجور ،فقال مخبراً عن دار أهل القرار: ( جَنَّاتُ عَدْنٍ يَدْخُلُونَهَا وَمَنْ صَلَحَ مِنْ آَبَائِهِمْ وَأَزْوَاجِهِمْ وَ ذُرِّيَّاتِهِمْ وَالْمَلَائِكَةُ يَدْخُلُونَ عَلَيْهِمْ مِنْ كُلِّ بَابٍ (23) سَلَامٌ عَلَيْكُمْ بِمَا صَبَرْتُمْ فَنِعْمَ عُقْبَى الدَّارِ (24) )


فإن سألتم عن حقيقة الصبر ، فإنه حبس النفس وإلزامها ما يشق عليها ابتغاء وجه الله، وتمرينها على الطاعة وترك المحارم ، وعلى الأقدار المؤلمة رضي بقدر الله .فمَن عرف ما في طاعة الله من الخير والسعادة هان عليه الصبر والمداومة عليه. وما في معصية الله من الضرر والشقاء ،سهل عليه إرغام النفس والإقلاع عنها .


ومَن علم أن الله عزيز حكيم ،وأن المصائب بتقدير الرؤوف الرحيم،أذعن للرضا ورضي الله عنه وهدى الله قلبه للإيمان والتسليم .

فيا من انتابته الأمراض وتنوعت عليه الأوصاب ،أذكر ما جرى على أيوب كيف أثنى الله عليه بالصبر وحصول الزلفى حيث قال ) : إِنَّا وَجَدْنَاهُ صَابِرًا نِعْمَ الْعَبْدُ إِنَّهُ أَوَّابٌ ) (44)



و يا مَن فَقَد سمعه أو أَخَذ الله عينيه :أما علمت أن الله لا يرضى بعوض سوى الجنة لمن صبر حين يأخذ حبيبتيه ؟

ويا من فجع بأحبته وقرة عينه وأولاده وأخدانه ،أما علمت أن مَن حمد واسترجع بَنَى الله له بيت الحمد في دار كرامته ، وكان زيادة في إيمانه وثقلًا في ميزانه ،وأن مَن مات له ثلاثة من الولد أو اثنان أو واحد فصبر واحتسب كان حجابًا له من النار ورفعةً له في دار القرار ؟أما سمعتَ أن من صبر على الفقر والجوع والخوف ونقص الأموال والأنفس والثمرات ،فإنّ له البشارة بالهداية والرحمة من ربه والثناء والصلوات ؟



ويا مَن أصيب بآلام أو جروح أو أمراض تعتري بدنه وتغشاه،أما سمعت قوله-صلى الله عليه وسلم- :

(لا يصيب المؤمن من همٍّ ولا غمٍّ ولا أذىً حتى الشوكة يشاكّها إلا كفّر الله بهت من خطاياه ) .



( عجبًا لأمر المؤمن إن أمره كله خير :إن أصابته سرّاء كر فكان خيرًا له ،وإن أصابته ضرّاء صبَرَ فكان خيرًا له؛وليس ذلك إلا للمؤمن )


رواه مسلم في صحيحه .

فعليكم بالصبر على ما أصابكم والاحتساب ،فإن ذلك يخفف المصيبة ويجزل لكم عند ربكم الثواب؛ألا وإن الجزع يزيد في المصيبة ويحبط الأجر ويوجب العقاب؛ فيا سعادة مَن رضي بالله ربًا ،فتمشى مع أقداره ،بطمأنينة قلب وسكون ،وعلم أن الله أرحم به من والديه فلجأ إليه وأنزل به جميع الحوائج والشؤون ( و َلَنَبْلُوَنَّكُمْ بِشَيْءٍ مِنَ الْخَوْفِ وَالْجُوعِ ....)




-----------------------------


خطبه الجمعه عن تربيه الابناء , خطبه يوم الجمعه حول تربيه الابناء

الحمدُ للهِ الَّذِي وَهَبَ لنَا الأزواجَ والذُّرِّيَّةِ, وأَشْهَدُ أَنْ لاَ إِلهَ إِلاَّ اللهُ وَحْدَهُ لاَ شَرِيكَ لَهُ، القائلُ سبحانَهُ تعليمًا لنَا وتنبيهًا : رَبِّ هَبْ لِي مِن لَّدُنْكَ ذُرِّيَّةً طَيِّبَةً إِنَّكَ سَمِيعُ الدُّعَاء ( ) وأَشْهَدُ أَنَّ سيدَنَا مُحَمَّدًا عَبْدُ اللهِ وَرَسُولُهُ وصفيُّهُ مِنْ خلقِهِ وحبيبُهُ القائلُ :« إِنَّ الرَّجُلَ لَتُرْفَعُ دَرَجَتُهُ فِى الْجَنَّةِ فَيَقُولُ: أَنَّى هَذَا؟ فَيُقَالُ: بِاسْتِغْفَارِ وَلَدِكَ لَكَ»( ) اللَّهُمَّ صَلِّ وسلِّمْ وبارِكْ علَى سيدِنَا محمدٍ وعلَى آلِهِ وصحبِهِ أجمعينَ، ومَنْ تَبِعَهُمْ بإحسانٍ إلَى يومِ الدِّينِ.
أمَّا بعدُ: فأُوصيكُمْ ونفسِي بتقوَى اللهِ جلَّ وعَلاَ امتثالاً لقَوْلِهِ تعالَى: وَلْيَخْشَ الَّذِينَ لَوْ تَرَكُواْ مِنْ خَلْفِهِمْ ذُرِّيَّةً ضِعَافًا خَافُواْ عَلَيْهِمْ فَلْيَتَّقُوا اللَّهَ وَلْيَقُولُواْ قَوْلاً سَدِيدًا ( )
أيُّها المسلمونَ : إنَّ نعمةَ الأولادِ مِنْ أعظمِ نعمِ اللهِ علينَا , ومِنْ
عرفانِ هذهِ النِّعمةِ وتقديرِهَا أنْ نشكرَ اللهَ تعالَى عليهَا ونرعَاهَا حقَّ الرعايةِ، وقدْ بيَّنَ رسولُ اللهِ  أنَّ المسؤوليَّةَ عَنِ الأولادِ عظيمةٌ، فقالَ  :« إِنَّ اللَّهَ سَائِلٌ كُلَّ رَاعٍ عَمَّا اسْتَرْعَاهُ، أَحَفَظَ أَمْ ضَيَّعَ، حَتَّى يَسْأَلَ الرَّجُلَ عَنْ أَهْلِ بَيْتِهِ»( ).
عبادَ اللهِ: لقدِ اهتمَّ الإسلامُ بتنشئةِ الأولادِ وتربيتِهِم اهتماماً بالغاً، فبيِّنَ الأُسُسَ ووضَّحَ السُّبُلَ لذلكَ، ووضعَ المنهجَ السليمَ للوصولِ إلَى أفضلِ النتائجِ والثَّمراتِ فِي تربيةِ الأولادِ، ومِنْ هذهِ الأُسُسِ أنْ نُعلِّمَهُمْ مَا ينفعُهُمْ مِنَ أنواعِ العلومِ والمعارفِ التَِّي تُنَمِّي ثقافَتَهُمْ وترفَعُ قدْرَهُمْ ومكانَتَهُمْ فِي مجتَمَعِهِمْ, وتزيدُهُمْ رُقِيًّا وعزَّةً وحضارَةً, قالَ سبحانَهُ وتعالَى : يَرْفَعِ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا مِنكُمْ وَالَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ دَرَجَاتٍ وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ خَبِيرٌ( ) فبالعلمِ تنهضُ الدولُ وتتقدَّمُ الشعوبُ وتتسابقُ إلَى الرقِيِّ والرفعةِ ومَا يحققُ الخيرَ للبشريةِ، وإنَّ أعظمَ مَا نقدِّمُهُ لأبنائِنَا فِي هذهِ الأيامِ العلمُ النافعُ، وهذَا مَا سنجنِي جميعًا ثمراتِهِ، فكلمَا زادَ حظُّ الإنسانِ مِنَ العلمِ والمعرفةِ والثقافةِ زادَ إدراكُهُ ووعيُهُ بِمعانِي الحياةِ وأسرارِ
الكونِ، وأَسْهَمَ فِي ترقيةِ نفسِهِ ومَنْ حولَهُ فينعَمَ بحياةٍ سعيدةٍ.
ومِنْ أُسُسِ التربيةِ تنشئتُهُمْ علَى الإيمانِ باللهِ تعالَى, والاستعانةِ بهِ والتَّوكلِ عليهِ, ومُرَاقبَتِهِ والخشيةِ منْهُ وتربيتُهُمْ علَى الأخلاقِ الفاضلةِ كالصِّدقِ والأمانةِ والإخلاصِ، وتعليمُهُمْ كتابَ اللهِ، وتعويدُهُمْ علَى أداءِ الصَّلاةِ وحثُّهُمْ عليهَا لتسمُوَ نفوسُهُمْ فينعكِسَ ذلكَ علَى سُلوكِهِمْ، فلاَ يَصْدُرُ منهمْ إلاَّ خيرٌ.
أيُّهَا المسلمونَ: إنَّ مِنْ أنجحِ وسائلِ التَّربيةِ التَّربيةَ بالقدوةِ الحسنةِ، لأنَّ الطِّفْلَ يُقلِّدُ والدَيْهِ, فيطبعَانِ فِي نفسِهِ أقْوَى الآثارِ, ولهذَا نَهَى النَّبيُّ  عَنِ الكذبِ علَى الأطفالِ, لأنَّهُ يعوِّدُهُم علَى ذلكَ, قالَ :« مَنْ قَالَ لِصَبِيٍّ تَعَالَ هَاكَ ثُمَّ لَمْ يُعْطِهِ فَهِيَ كَذْبَةٌ»( ). والأطفالُ يقتدُونَ بالكبارِ فِي سلوكِهِمْ, فعنْ عَبْدِ الرَّحْمَنِ بْنِ أَبِي بَكْرَةَ أَنَّهُ قَالَ لأَبِيهِ : يَا أَبَتِ إِنِّي أَسْمَعُكَ تَدْعُو كُلَّ غَدَاةٍ :«اللَّهُمَّ عَافِنِي فِي بَدَنِي، اللَّهُمَّ عَافِنِي فِي سَمْعِي، اللَّهُمَّ عَافِنِي فِي بَصَرِي، لاَ إِلَهَ إِلاَّ أَنْتَ » تُعِيدُهَا ثَلاثًا حِينَ تُصْبِحُ، وَثَلاثًا حِينَ تُمْسِي. فَقَالَ : إِنِّي سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ  يَدْعُو بِهِنَّ ، فَأَنَا أُحِبُّ
أَنْ أَسْتَنَّ بِسُنَّتِهِ( ).
ومِنْ أساليبِ التربيةِ النَّاجِعَةِ معاملةُ الأولادِ بالرِّفقِ والرَّحمةِ واللِّينِ، لأنَّ اللهَ عزَّ وجلَّ يُعْطِي علَى الرِّفقِ مَا لاَ يُعْطِي علَى الشِّدَّةِ والغِلْظَةِ, قالَ النَّبيُّ  :« إِذَا أَرَادَ اللَّهُ عَزَّ وَجَلَّ بِأَهْلِ بَيْتٍ خَيْرًا أَدْخَلَ عَلَيْهِمُ الرِّفْقَ»( )
إنَّ أبناءَنَا أمانةٌ فِي أعناقِنَا، ونحنُ مسؤولونَ عنْهُمْ أمامَ ربِّنَا، وهُمْ مستقبلُنَا وزَرْعُنَا، فلننظُرْ ماذَا سنحصدُ منهُ، فينبغِي علَى الآباءِ مراقبَةُ تصرفاتِ الأبناءِ وتوجِيهُ سلوكِهِمْ بالحكمةِ والموعظةِ الحسنةِ, والتواصلُ معَ المدرسةِ لمتابعةِ تحصيلِهِم العلميِّ، وإرشادُهُمْ إلَى مَا ينفعُهُمْ ونصحُهُمْ فِي اختيارِ أصدقائِهِمْ، فإنَّ الصديقَ مرآةُ صديقِهِ وآخِذٌ بيدِهِ إلَى طريقِ الهدايةِ.
اللهمَّ أعِنَّا علَى تَربيةِ أبنائِنَا تربيةً صالحةً, واجعلْهُمْ صالِحِينَ مُصْلحِينَ, واحفظْهُمْ مِنْ كُلِّ سُوءٍ برحمتِكَ يَا أَرْحَمَ الرَّاحمينَ.
اللهمَّ وَفِّقْنَا لطاعتِكَ وطاعةِ مَنْ أمرتَنَا بطاعتِهِ.
أقولُ قولِي هذَا وأَسْتَغْفِرُ اللهَ لِي ولكُمْ.


الخطبةُ الثانيةُ
الحمدُ للهِ ربِّ العالمينَ, وأشهدُ أنْ لاَ إلهَ إلاَّ اللهُ وحدَهُ لاَ شريكَ لهُ ولِيُّ الصالحينَ, وأشهدُ أنَّ نبيَّنَا محمداً عبدُهُ ورسولُهُ أعظمُ المربِّينَ، اللَّهُمَّ صَلِّ وسلِّمْ وبارِكْ علَى سيدِنَا محمدٍ وعلَى آلِهِ وصحبِهِ ومَنِ اقْتَفَى أثرَهُ وتفَيَّأَ ظلالَ هديِهِ وتأسَّى بسنتِهِ إلَى يومِ الدينِ.
أمَّا بَعْدُ: فاتقُوا اللهَ عبادَ اللهِ حقَّ التقوَى، واعلمُوا أنَّ مِنْ أُسُسِ تربيةِ الأبناءِ أَنْ نغرِسَ فِي نفوسِهِمْ حبَّ الوطنِ والولاءَ لهُ، فعلَى أرضِ هذَا الوطنِ نعيشُ وننعمُ بخيراتِهِ، ونتعلمُ فِي مدارسِهِ ومؤسساتِهِ، وقدْ أمرَنَا دينُنَا الحنيفُ بالإحسانِ إلَى كلِّ مَنْ أَحْسَنَ إلينَا، قالَ تعالَى:] هَلْ جَزَاءُ الإِحْسَانِ إِلاَّ الإِحْسَانُ[( ) فعلينَا أنْ نكونَ فِي خدمةِ هذَا الوطنِ ونكونَ أوفياءَ لهُ ردًّا للجميلِ وشُكرًا علَى كُلِّ معروفٍ قدَّمَهُ لنَا.
هَذَا وَصَلُّوا وَسَلِّمُوا عَلَى مَنْ أُمِرْتُمْ بِالصَّلاَةِ وَالسَّلاَمِ عَلَيْه، قَالَ
تَعَالَى:]إِنَّ اللَّهَ وَمَلائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيمًا[( ) ويَقُولُ الرسولُ r:« مَنْ صَلَّى عَلَىَّ صَلاَةً صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ بِهَا عَشْراً»( ) اللَّهُمَّ صَلِّ وَسَلِّمْ وَبَارِكْ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِهِ وَصَحْبِهِ أَجْمَعِينَ، وَارْضَ اللَّهُمَّ عَنِ الْخُلَفَاءِ الرَّاشِدِينَ أَبِي بَكْرٍ وَعُمَرَ وَعُثْمَانَ وَعَلِيٍّ، اللهُمَّ بارِكْ لنَا فِي أبنائِنَا ووفِّقْهم لكلِّ خيرٍ، واجعلْهُمْ بارِّينَ بِنَا، اللهُمَّ إنَّا نسألُكَ مِنَ الخَيرِ كُلِّهِ عَاجِلِهِ وآجِلِهِ مَا عَلِمْنَا مِنهُ ومَا لَمْ نعلمْ، ونعوذُ بِكَ مِن الشَّرِّ كُلِّهِ عَاجِلِهِ وآجِلِهِ مَا عَلِمْنَا مِنهُ ومَا لَمْ نَعلمْ، اللهمَّ إنَّا نَسألُكَ مِمَّا سَألَكَ منهُ سيدُنَا مُحمدٌ r ونَعُوذُ بِكَ مِمَّا تَعوَّذَ مِنْهُ سيدُنَا مُحمدٌ r اللَّهُمَّ اغْفِرْ لِلْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ وَالْمُسْلِمِينَ وَالْمُسْلِمَاتِ الأَحْيَاءِ مِنْهُمْ وَالأَمْوَاتِ، اللَّهُمَّ ارْحَمِ الشَّيْخَ زَايِدَ والشَّيْخَ مَكْتُومَ وإخوانَهُمَا شيوخَ الإماراتِ الذينَ انتقلُوا إلَى رحمتِكَ، اللَّهُمَّ أَنْزِلْهُم مُنْزَلاً مُبَارَكًا، وأَفِضْ عَلَيْهِم مِنْ رَحَمَاتِكَ وَبَرَكَاتِكَ، وَاجْعَلْ مَا قَدَّموا فِي مِيزَانِ حَسَنَاتِهِم يَا أَرْحَمَ الرَّاحِمِينَ، اللَّهُمَّ وَفِّقْ وَلِيَّ أَمْرِنَا الشَّيْخَ خليفةَ بنَ زايدٍ وَنَائِبَهُ لِمَا تُحِبُّهُ وَتَرْضَاهُ، وَأَيِّدْ إِخْوَانَهُ حُكَّامَ الإِمَارَاتِ وَوَلِيَّ عَهْدِهِ الأَمِينَ، اللَّهُمَّ اغْفِرْ لِكُلِّ مَنْ وَقَفَ لَكَ وَقْفًا يَعُودُ نَفْعُهُ عَلَى عِبَادِكَ، اللَّهُمَّ بارِكْ فِي مَالِ كُلِّ مَنْ زَكَّى وزِدْهُ مِنْ فضلِكَ العظيمِ، اللَّهُمَّ إنَّا نَسْأَلُكَ الْمَغْفِرَةَ والثَّوَابَ لِمَنْ بَنَى هَذَا الْمَسْجِدَ وَلِوَالِدَيْهِ، وَلِكُلِّ مَنْ عَمِلَ فِيهِ صَالِحًا وَإِحْسَانًا، وَاغْفِرِ اللَّهُمَّ لِكُلِّ مَنْ بَنَى لَكَ مَسْجِدًا يُذْكَرُ فِيهِ اسْمُكَ ولَوْ كَانَ كمفْحَصِ قطاةٍ، اللَّهُمَّ أَدِمْ عَلَى دولةِ الإماراتِ الأمْنَ والأمانَ وَسَائِرِ بِلاَدِ الْمُسْلِمِينَ.
عبادَ اللهِ :] إِنَّ اللَّهَ يَأْمُرُ بِالْعَدْلِ وَالإِحْسَانِ وَإِيتَاءِ ذِي القُرْبَى وَيَنْهَى عَنِ الفَحْشَاءِ وَالْمُنكَرِ وَالْبَغْيِ يَعِظُكُمْ لَعَلَّكُمْ تَذَكَّرُونَ[( )
اذْكُرُوا اللَّهَ الْعَظِيمَ يَذْكُرْكُمْ، وَاشكرُوهُ علَى نِعَمِهِ يَزِدْكُمْ ]وَأَقِمِ الصَّلاةَ إِنَّ الصَّلاةَ تَنْهَى عَنِ الفَحْشَاءِ وَالْمُنكَرِ وَلَذِكْرُ اللَّهِ أَكْبَرُ وَاللَّهُ يَعْلَمُ مَا تَصْنَعُونَ[( ).

المواضيع المتشابهه:


o'fm hg[lum rwdvm

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر

الكلمات الدليلية
الجمعة, خطبة, قصيرة

أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


برودكاست رسائل حب صوردينيه منتديات برجك اليوم صور ورد صور قلوب صور اسلامية صور بنات توبيكات صور فنانات خلفيات بلاك بيري خلفيات البلاك بيري صور اذكار خلفيات للبلاك بيري صور جنات رسائل بنت كول صور اطفال اطفال صور نانسي صور حظك اليوم ابراج اليوم صورحروف صور حزينة حالات واتس اب صور كريستيانو حالات واتس اب مزخرفه صوردينية صور دينيه صور دينية صور اليسا برودكاست حزينه برودكاست حزينة برودكاست حزين نك نيمات واتس اب نيمات واتس اب صور حزينه رسايل حب مسجات حب توبيكات الحب توبيكات عشق رسائل عتاب صور فراق صور الفراق صور حزن توبيكات جروحى رسائل اسلامية رسائل اسلامية مسجات اسلاميه مسجات اسلامية صور حب صور عشاق صور رومانسية صور رومانسيه منتدي اسلامي وظائف خاليه السفر والسياحه شعر خواطر قصص ابدعات ازياء حوامل صور منوعات صور رومانسية صور حزينة صور حب صور اسلامية صور فنانات مسجات رسائل رسائل حب الرياضة اخبار الرياضة صور سيارات نكت مضحكة نكت جديدة مسجات شوق رسائل شوق اقوي رسائل حب رسائل فراق رسايل فراق رسائل الفراق رسائل حزينة رسائل حزينه مسجات فراق حزينة مسجات فراق رسائل حب للموبايل مسجات مضحكة رسايل عتاب مسجات غرامية مسجات غرامية صباحية توبيكات حب توبيكات حب ملونة توبيكات حب ملونه احلى توبيكات حب توبيكات حب حلوة توبيكات عشق ملونة توبيكات للواتس اب توبيكات غرور توبيكات غرامية صور بنات خطيرة صور بنات 2013 صور للبنات صور حلوة للبنات صور بنات حلوة صور بنات خطيرة مرة صور بنات كول بنات كول صور بنات كول 2013 صور اطفال 2013 صور اطفال حلوة صور اطفال صغيرة اطفال 2013 صور اطفال جميله صور حلوة 2013 صور حلوة صور حب رومانسية صور شوق صور شوق وحب صور شوق رومانسية صور شوق رومانسيه صور الفراق وألم صور الفراق صور فراق الفراق والحزن صور الحزن حزينة صور احزان صور حزينة جديدة صور حزن جديدة الصور الحزينة صور الفراق والحزن صور الحزن صور فراق جديدة صور غرامية صور شوق صور شوق وغرام صور غرام صور حب للعشاق صور حب رومانسية رسائل الواتس اب مسجات واتس اب رسائل الواتس اب للبي بي صور اجمل ورد صور الورد صور ورد طبيعى صور ورد روعه صور قلب صور اسلحه صور اقوى اسلحه صور حروف اقوى صور حروف ترددات النايل سات ترددات القنوات الجديدة الترددات الجديدة للنايل سات ترددات القنوات الفضائيه ترددات عرب سات ترددات الهوت بيرد ترددات ترددات النايل سات ترددات نايل سات صور اذكار اسلامية
الساعة الآن 02:21 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, vBulletin Solutions, Inc.
Content Relevant URLs by vBSEO منتدي